"تأثير اغلاق قناة السِّويس على الأردن"... توازن إعلامي وتهويل تّواصل اجتماعي

أكيد - حملت تغطية وسائل إعلام محلية ومنصات نشر علنيّة؛ لحادثة إغلاق سفينة لمجرى قناة السِّويس خلال أيَّام معدودة، جانبين متناقضين؛ الأوّل تمثّل بوسائل إعلام كانت تغطيتها ملتزمة بالمعايير المهنية ومستندة إلى مصادر مسؤولة، والثَّاني كان على منصات النَّشر العلنيّة والتي حملت تضليلاً وتشويشًا وسخرية من الحادثة بشكلٍ كاملٍ.

وتتبَّع مرصد مصداقيّة الإعلام الأردني "أكيد"، تغطية وسائل الإعلام المحلية لتأثيرات إغلاق قناة السِّويس المصرية على الأردن، وكانت المواد الصَّحافية المنشورة تحمل مصادر معلومة ومعلومات موثَّقة، حملت بشكل عام المعلومة الدقيقة لجمهور المتلقين.

ومن أبرز عناوين المواد الإخبارية التي كانت تحملها تغطيات وسائل إعلام ما يلي:

المواد الغذائية تدعو للتريث في التصريح حول تأثر المستوردات بحادث قناة السويس

إغلاق قناة السويس يؤخر ما يقدر بنحو 400 مليون دولار في الساعة من البضائع

العقبة لإدارة وتشغيل الموانئ تعد خطة استراتيجية لاستقبال السفن العالقة في قناة السويس

الحكومة: لا تأثير لحادثة السويس على المخزون الغذائي

تأخر وصول 7 بواخر أغنام للمملكة جراء إغلاق قناة السويس

تأخر فتح قناة السويس يلحق خسائر بالتجار والمستهلكين

الصناعة والتجارة: لا تأثير لحادثة قناة السويس على المخزون الغذائي

وقدَّمت حسابات مشتركين محليّة على منصات النَّشر العلنية، والتي تتمثل بمواقع التَّواصل الاجتماعي، "فيسبوك وتويتر وتيليغرام وواتساب"، معلومات مضلِّلة ومشوَّشة لجمهور المتلقين، من أبرزها انقطاع السِّلع من الأسواق الأردنية على أبواب شهر رمضان المبارك، والحظر الجزئي السَّائد بسبب فيروس كورونا المستجد.

ونشرت حسابات المشتركين معلومات خاطئة قد تؤدي إلى اكتظاظ المتسوّقين على المحال التجارية رغم أنَّ المصادر الرَّسمية أكدت توفر المخزون الاستراتيجي الغذائي حتى انتهاء شهر رمضان المبارك.

يبين "أكيد" عدَّة امور يجب التَّوقف عندها قبل نقل أيَّة معلومات ومنها:

أولًا: في قضايا الرأي العام والمخزون الاستراتيجي يجب مراعاة المصلحة الوطنية العليا عند نشر أيَّة معلومات تخص هذه القضايا.

ثانيًا: اللجوء إلى مصادر موثوقة ومسؤولة عن مثل هذه القضايا فمن غير المعقول أن تكون الدَّولة لا تملك مخزونا استراتيجيا لأشهر قادمة ولا تأخذ بحسبانها مثل هذه الظروف الطارئة.

ثالثا: الابتعاد عن تناقل معلومات مجهولة المصدر ومحاولة إعطاء معلومات مبنية على أسس علمية وخبراء مختصون بالملاحة البحرية العالمية.

رابعًا: تصدر كثير من الشَّائعات عن وسائل النَّشر العلنية التي لا قيود كثيرة تحكمها رغم أنَّها تخضع لقانون الجرائم الالكترونية، ويجب الانتباه إلى كل ما يُنشر اولا باول.

خامسًا: قيام المصادر الرَّسمية بالسَّماح بتدفق المعلومات حول هذه القضايا يقطع الطريق على ناشري المعلومات المغلوطة على مواقع التَّواصل الاجتماعي ووأد الشَّائعات قبل صدورها.

سادسًا: يوصي "أكيد" بضرورة الإطلاع على المعايير المهنية والقانونية التي تحكم عمل وسائل الإعلام عند القيام بمثل هذه التَّغطيات، والتي تنطبق أيضًا على ما يُنشر عبر وسائل النَّشر العلنية المتمثلة بوسائل التَّواصل الاجتماعي كافة.

تحقق

تحقق