خطاب كراهية تجاه عاملات المنازل في "فيديو كليب" للأطفال

أكيد – آية الخوالدة

بثّت قناة تلفزيونيّة مُخصّصة للأطفال "فيديو" بعنوان "أغنية الخدّامة"، أثارت جدلاً واسعاً في منصّات التواصل الاجتماعيّ، لِما احتوته من مخالفات عديدة أبرزها ترسيخ خطاب الكراهية تجاه فئة "العمالة المنزليّة" وتعزيز الصورة النمطيّة السلبيّة عنهم لدى الأطفال.

انتهك "الفيديو كليب" البالغ مدّته 3 دقائق، عدداً من حقوق عاملات المنازل، والتي يُفترض بالإعلام والقنوات الفضائيّة الدفاع عنها ومحاولة تجذيرها عند الجيل الناشئ، حيث يُعدّ استخدام مصطلح "خدّامة" حطاً من قيمتها وكرامتها والأصل الاستعاضة عنه بمصطلح "العاملة المنزليّة".

كما أوضح "الفيديو" أنّ عاملة المنزل مُلك للعائلة ولا حقوق لها، والهدف من وجودها في العائلة خدمتها دون التذمّر أو التعب، مشيرين إلى أنّ العاملات المنزليّات بشكل عام، لا يرغبن بالعمل وإنّما بالحصول على الأموال ومن ثمّ الهرب، وهذه صور نمطية سيّئة، لا يجب ترسيخها والتأكيد عليها. والأصل أن تُنمّي مثل هذه القنوات الموجّهة للأطفال، حِسّ الإنسانيّة تجاه عاملات المنازل، واحترامهنّ ومعاملتهنّ بشكل جيد، والتأكيد أنهنّ يَقُمن بعمل مقابل أجر.

سبق وأعدّ مرصد "أكيد" العديد من التقارير حول الانتهاكات التي تتعرّض لها "العمالة المنزليّة" في الإعلام ومواقع التواصل الاجتماعي، حيث أشار أستاذ التشريعات الإعلاميّة الدكتور صخر الخصاونة في تصريحات خاصة لـ "أكيد"، سابقاً، أنّ استخدام كلمة "خادمة" بحدّ ذاته مخالف للمعايير الدوليّة والتشريعات الوطنيّة، ولا بدّ من استخدام مصطلح "عاملات المنازل"؛ ذلك أنّ استخدام توصيف "الخدمة" فيه حطّ من شأن عاملات المنازل ومن في حكمهنّ، كما يُكرّس من الصور النمطيّة.

 وأضاف الخصاونة: "يحكم العاملات في المنازل نظام خاصّ وقانون العمل، بالإضافة لاتفاقيّات حقوق الإنسان والعمالة المهاجرة، وبالتالي فإنّ لهنّ ضمانات وحقوق، وأهمّها احترام الكرامة الإنسانيّة، وعدم استخدام صور نمطيّة أو تلميحات تشير للعبوديّة".

يُذكَر أنّ القناة التلفزيونيّة والتي بدأت بثّها عام 2009، وتُعَرِّف عن محتواها بأنها قناة متخصّصة بالفن الهادف لتعليم الطفل والترفيه عنه، حذفت الفيديو عن منصّتها "يوتيوب"، وفقاً لما نشرته عبر صفحتها الرسميّة "فيسبوك"، "نزولاً عند رغبة المشاهدين وبسبب الهجمة الكبيرة التي تعرّض لها الفيديو، دون تقديم أيّ اعتذار أو تبرير لمحتوى الفيديو.

تحقق

تحقق