وسائل إعلام لا تلتزم بوسائل السلامة المهنيّة في منطقة أحداث غير اعتياديّة

أكيد- لم تلتزم وسائل إعلام محليّة وعربيّة بوسائل السَّلامة المهنية التي يجب أخذها بعين الاعتبار عند القيام بتغطيات ميدانيّة من موقع الحدث، الأمر الذي قد يُعرِّض حياتهم للخطر.

 

ولاحظ مرصد مصداقيّة الإعلام الأردني "أكيد"، تواجد وسائل إعلام محليّة وعربيّة في منطقة أحداث غير اعتياديّة بإحدى المناطق الأردنيّة القريبة من العاصمة عمَّان، حيث تستلزم مثل هذه الأحداث ارتداء وسائل السَّلامة الخاصّة بمثل هذه التَّغطيات.

 

ويشير "أكيد" إلى أنَّ تواجد مراسل وسيلة الإعلام في مثل هذه التَّغطيات يحتاج إلى:

 

أوّلًا: ارتداء الملابس الخاصّة التي تدلّ على أنَّه يمثل الصَّحافة.

ثانيًا: الابتعاد عن أماكن الاشتباكات واتّخاذ مسافة أمان يستطيع من خلالها أن ينقل ما يحدث بحياد، وتوازن، وموضوعيّة.

ثالثًا: على وسيلة الإعلام أن تُخضع مراسليها الميدانيّين لتدريبات متخصّصة بالسلامة المهنيّة وقت الأزمات والتَّغطيات التي تتضمّن أحداثًا صعبة وغير اعتياديّة.

 

ويوصي "أكيد"، بضرورة التزام وسائل الإعلام بالمعايير المهنيّة والقانونيّة عند القيام بمثل هذه التغطيات، والتي من بينها: الحياد، والتوازن، والموضوعيّة.

تحقق

تحقق