"الأندومي" ليس السبب في الأكياس الكلبية المستخرجة من بطن مريضة في اربد

أكيد - آية الخوالدة

تداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي مقطع فيديو يظهر عملية جراحية لفتاة امتلأ بطنها بكرات شفافة اللون، على أنها كرات سيلكون تكونت نتيجة تناول مادة الأندومي، حيث نسب  إلى مستشفى الأمير راشد العسكري في محافظة اربد.

وتبين أن العملية الجراحية صحيحة وأجريت في المستشفى المذكور، إلا أن اسناد الفيديو الذي انتشر بشكل واسع عبر "واتس اب" و"فيسبوك"، سبب تشكل هذه الأكياس إلى تناول المريضة مادة "الأندومي"، هو أمر غير صحيح،

ونشرت عدة مواقع إخبارية نفيا على لسان مصدر طبي لم يذكر اسمه، مبينة "أن هذه الأكياس لا علاقة لها بتناول مادة الأندومي وانما هي أكياس كلبية بسبب جرثومة اسمها"ecinococcus " تنتقل عن طريق الحيوانات ومن خلال الخضار والفواكه غير المغسولة".

كما أصدر مكتب التوجيه المعنوي في الخدمات الطبية الملكية بيانا نفى فيه ما تم تداوله من معلومات، حيث أكد "قيام فريق طبي مشترك من أطباء الجراحة العامة والنسائية في مستشفى الأمير راشد بن الحسن في اربد إزالة أعداد كبيرة من الأكياس الكلبية الموجودة في كبد مريضة تبلغ من العمر 37 عاماً".

وأوضح مستشار الجراحة العامة العقيد الطبيب عيسى مياس في نص البيان بأن "المريضة راجعت المستشفى وكانت تعاني من انتفاخ وألم في البطن، حيث تم إجراء الفحوصات السريرية والمخبرية والشعاعية والتي أظهرت وجود كيس كلابي كبير يمتد على الكبد والبطن ويحتوي على أعداد كبيرة من الأكياس متعددة الأحجام، بالإضافة إلى كمية كبيرة من السوائل حول هذه الأكياس"، مشيراً إلى أنه تم خلال العملية إزالتها بشكل كامل مع المحافظة على الأعضاء الداخلية والأوعية الدموية داخل البطن والتي كان الكيس ضاغطاً عليها".

بدوره أشار مستشار النسائية العقيد الطبيب طارق العثامنة إلى أن "الإصابة بالأكياس الكلبية نادرة الحدوث ولكنها موجودة في منطقة الشرق الأوسط وهو مرض تسببه طفيليات (Echinococcus) الناتجة عن تلوث الأعشاب والخضروات ببراز الكلاب، وهذه الطفيليات لا ترى بالعين المجردة"، مؤكداً "ضرورة غسل الخضروات والأعشاب جيداً قبل أكلها لإزالة الجراثيم والتي قد تكون عالقة بها".

وبيًنت طبيبة الباطنية الدكتورة ميسم عكروش في حديث لـ "أكيد" أن مرض "الكيس الكلابي" يصيب "معظم أعضاء الإنسان وبخاصة الكبد والرئتين ويمكن أن يصيب القلب والعظام والدماغ والجلد".

وينتقل المرض إلى جسم الإنسان عن طريق تناوله الطعام الملوث ببراز الكلاب المصابة بهذا الداء، وتتشكل على هيئة أكياس هلامية شفافة اللون محصورة داخل كبسولة كبيرة".

 وأضافت عكروش "الكيس عادة لا يسبب أعراضاً لكنه يكبر، ما يمكن أن يسبب  ضغطا على الأعضاء المجاورة له، ومن الممكن أن ينفجر مما يؤدي إلى هبوط شديد بالضغط وبالتالي الوفاة، لذلك يجب على الطبيب الحذر الشديد عند ازالته وهناك عدة طرق لتأدية ذلك".

وتتمثل الوقاية من المرض وفقا للطبيبة عكروش، بغسل الخضراوات جيدا قبل الأكل، الابتعاد عن تناول الحليب القادم من مزارع فيها كلاب ووضع رقابة صحية على مربي المواشي لمنع انتشار مثل هذا المرض ومحاربته.

 

تحقق

تحقق