"حديث وزير الصِّحة حول علاج الجلطة" .. اجتزاء وتضليل

أكيد – اجتزأت وسائل إعلام محليّة حديثًا لوزير الصِّحة الدكتور سعد جابر، أمام لجنة نيابيّة في مجلس النُّواب، ونشرته بعناوين مختلفة، جلبت معها سخرية واسعة على صفحات مواقع التواصل الاجتماعي.

ووقعت هذه الوسائل بمخالفات مهنيّة عدّة من بينها التضليل، وعدم الدِّقة في النَّقل، واجتزاء حديث جلب معه السُّخرية، ولم تحترم حقَّ المواطن بالمعرفة، وضرورة وصول المعلومة الصَّحيحة له، كما حمل المحتوى معلومات ناقصة وغير دقيقة أدّى افتقادها إلى تشويه الوقائع.

وتتبّع "أكيد" تصريحات جابر أمام اللَّجنة في وسائل الإعلام، ووجد أنَّ وسيلة إعلامية نشرت الحديث دون اجتزاء وحملت المادة الصحافية عنوان: "مشتركة نيابية تبحث حوافز الأطباء والتأمين الصحي"، وفيها قال الوزير بالفقرة الرابعة من الخبر: "إنه تم اعتماد برنامج وطني لعلاج أيِّ شخص يُصاب بالجلطة القلبيّة، سواء في المستشفيات الحكومية أو الخاصة، بكلفة 1700 دينار تتحمّلها الحكومة، بدلاً عن 8 آلاف دينار، وهي قيمة العلاج حاليًا مع مدة علاج طويلة".

وارتكبت وسائل إعلام مخالفات مهنيّة عندما نشرت عناوين للمادة ذاتها، حملت اجتزاء لحديث المسؤول، وتحوّلت لمادة سخرية على صفحات التواصل الاجتماعي، حيث نشرت وسيلة خبرًا بعنوان: "وزير الصحة: أيّ مواطن يصاب بجلطة ينقل إلى أيِّ مستشفى لمعالجته فوراً"، ولم تتضمّن حديث الوزير بأنّ الكلفة تتحملها الوزارة في المستشفيات الحكومية والخاصة.

ونشرت وسيلة إعلامية تغريدة لها على موقع التواصل الاجتماعي "تويتر" بعنوان "وزير الصِّحة سعد جابر: أيّ مواطن يصاب بالجلطة ينقل إلى أي مستشفى لمعالجته فوراً"، ورافقتها تعليقات حملت كثيرًا من السخرية من عدم إكمال الوزير كلمة "مجانا" في نهاية تصريحه، رغم أنَّ وسائل إعلاميّة نقلت حديث الوزير بالتفصيل.

ونقلت وسيلة إعلاميّة أخرى مادة صحافيّة بعنوان "قرار حكومي هام لمرضى الجلطات القلبية"، وذكرت فيه تفاصيل توجّه الحكومة إلى علاج من يصابون بجلطات قلبية مجانًا في أيّ مستشفى حكوميّ، أو جامعيّ، أو خاصّ مُتَعَاقَدٍ معه من قِبَلِ الوزارة.

ويُنبّه "أكيد" إلى المعايير المهنيّة التي يجب على وسائل الإعلام أن تلتزم بها عند أيّة تغطية صحافية والتي من بينها أن يبتعد المحتوى عن المعلومات الناقصة التي يعني افتقادها تشويه الوقائع، ونقل المعلومات كما وردت من المصدر بالضَّبط دون زيادة أو نقص.

تحقق

تحقق