"صور مُتَداوَلَة للنائب محمد نوح القضاة".. قديمة ومعلومات غير صحيحة

أكيد – آية الخوالدة 

تداول روّاد مواقع التواصل الاجتماعيّ عدداً من الصور، للنائب محمد نوح القضاة، داخل مركبته ويحيط به جمهور كبير من المواطنين، مع تواجد كثيف للأجهزة الأمنيّة، كما تمّ تداول معلومات على أنّ الصور حديثة، وخلال توزيع القضاة مساعدات للمحتاجين. 

تحقّق "أكيد" من صحّة الصور المنشورة عبر مواقع التواصل الاجتماعيّ وتبيّن أنّ المعلومات المتعلّقة بها غير صحيحة، إذ أنها تعود لليوم الثامن العشر من شهر أيلول في العام 2015، حينما ألقى الدكتور محمد نوح القضاة خطبة الجمعة في مسجد سحاب الكبيربدعوة من رئيس بلدية سحاب عباس المحارمة. 

الصور التي نشرها أردنيّون مقيمون في الخارج على صفحاتهم الشخصيّة، أعاد نشرها العديد من روّاد مواقع التواصل الاجتماعيّ على صفحاتهم، دون التحقّق من صحّتها، وبخاصّة أنّ مضمون الصور لا يتناسب على الإطلاق مع طبيعة الظروف الراهنة والمتعلّقة بالإجراءات المتخذة للوقاية من فيروس كورونا المستجدّ، وأهمّها منع التجمّعات. 

وهنا يشير "أكيد" إلى ضرورة التحقّق من المعلومات والصور والفيديوهات المتناقلة عبر المنصّات الاجتماعية قبل إعادة نشرها وتداولها لتجنُّب المساهمة في نشر الشائعات وإثارة الفوضى. 

تحقق

تحقق