وسيلة إعلام تُحقّق التَّوزان والحياد خلال حلقة: "هل كان الاقتصاد ضحيّة توصيات لجنة الأوبئة؟"

أكيد- حقَّقت وسيلة إعلام محليّة، معايير التَّوازن والحياد خلال بثِّها حلقة حول دور لجنة الأوبئة، واستضافت خلالها وزير إعلام أسبق، ورئيس تحرير مؤسّسة إعلاميّة مقروءة حاليًا، بالإضافة إلى النَّاطق الرَّسمي في اللجنة الوطنيّة للأوبئة.

ورصد "أكيد" حلقة برنامج مباشر على هذه الوسيلة الإعلامية، وحملت عنوانًا بصيغة سؤال وهو: هل كان الاقتصاد ضحية توصيات لجنة الأوبئة؟، وكانت مدتها 48 دقيقة و 19 ثانية، وأحدثت نقاشًا على وسائل التَّواصل الاجتماعي "فيسبوك و تويتر"، بين مؤيّد ومُعترِض على إفراد مساحة لكاتب مقال شخصي في البرنامج حول عمل اللجنة الوطنيّة للأوبئة.

وتبيّن ل"أكيد" قيام مذيع البرنامج باقتباس جُمَلٍ مكتمِلة المعنى من مقال الوزير الأسبق والذي نشره في وسيلة إعلام يرأس مجلس إدارتها حاليًا، وقال المذيع في اقتباسه خلال المقدِّمة: "إنَّه الزَّمن الذي سيطرت به لجنة أطبَّاء على البلد"، وهي جملة تسبّبت بجزء من النِّقاش حول قيام الوسيلة الإعلامية بفتح المجال لكاتب المقال بالظهور والنِّقاش ما كتب.

وقال جواد العمري الخبير والمستشار الإعلامي ل"أكيد": إنَّ كاتب المقال هو شخصيّة عامة، وصاحب منصب سياسي أسبق وله متابعين، ويرأس مجلس إدارة مؤسّسة إعلاميّة لها حضورها في الإعلام الأردني، وحديثه في المقال تمّ تناقله على نطاق يستحق النِّقاش، لذلك فإنَّ الوسيلة الإعلامية كانت سترتكب مخالفة مهنيّة لو أفردت الحلقة له وحده لكنها استضافت الطَّرف الآخر المقصود في المقال.

وأضاف: بالنسبة إلى الجانب المهني لوسيلة الإعلام فإنَّها حقَّقت التوزان باستضافة الأطراف كافة المعنيّة في الحديث، حيث كان النَّاطق الرَّسمي باسم اللجنة حاضرًا للردّ، بالإضافة إلى كاتب المقال الشخصيّة العامة.

وبيّن أنَّ المؤسّسة الإعلاميّة حقَّقت عنصر الحياد في طرحها للقضية، وبخاصّةٍ وأنَّ هناك تساؤلات كثيرة على مواقع التَّواصل الاجتماعي حول ما كتبه الوزير الأسبق، ودور اللجنة في ذلك، وبالتَّالي فخروج اللجنة والإجابة عن هذه الأسئلة كان ضروريًا وذا قيمة إخباريّة للرأي العام الأردني.

وأكد العمري إنَّ مذيع البرنامج وجّه عددًا من الأسئلة لكاتب المقال وللناطق الرسمي باسم لجنة الأوبئة، ومن بينها أنَّ الأطباء لا علاقة لهم بالسِّياسة، وهو ما ورد في مقال الوزير الأسبق، إلا أنّ اللجنة أجابت أن لا فصل بين الطب والسياسة وأنَّ طلبة كليات الطب يدرسون مساقات في الطب والاقتصاد وغيرها، وهناك أطبَّاء قادوا دولًا ونجحوا في ذلك.

وأضاف أنَّ مذيع البرنامج أيضًا قال للوزير الأسبق: إنَّك حكمت على لجنة الأوبئة بقتل الاقتصاد واتهامها بالتَّغول، إلا انَّ الوزير قال أنا لم أحكم عليهم، وهنا تمَّ تحقيق التَّوازن وتقديم وجهات النَّظر كافة لجمهور المتلقين.

تحقق

تحقق