التناول الإعلاميّ الخاطئ يجعل "ممثلاً تركيّاً" ضالعاً في تفجير منبج

ترجمة بتصرّف: رشا سلامة

ربطت تغريدة عبر موقع "تويتر"، وجرى تداولها على نطاق واسع في الفترة الماضية، بين تفجير استهدف مطعماً قرب مدينة منبج السورية، وبين الممثل التركي "نجاتي شاشماز"، من خلال عرض بطاقة شخصيّة عليها صورته، والزعم بإنّه قد عُثِر عليها في موقع الحادثة.

وبعد أن تعرّف معجبو "شاشماز" على صورته، أخذوا الخبر على محمل الطرافة، غير أنّ قناة تلفزيونيّة قد تعاملت مع التغريدة بجديّة، لتسارع الصحف التركيّة إلى إدانة التناول الخاطئ للموضوع، الأمر الذي دفع بالمتلقّين إلى نشر التصحيح.

لقد كان التناول الأصلي في التغريدة ترفيهيّاً، وقد نوّهت الصفحة لهذا في تغريدة لاحقة، كما قد يبدو اختيار هذه الشخصيّة دون غيرها؛ لإظهار درجة الطرافة وعدم الصحة، لكن التداول الخاطئ لها انحرف بالموضوع نحو اتجاه آخر، بل إنّ التغريدة الخاطئة قد حظيت بما يزيد على ألفيّ علامة إعجاب، كما جرى تداولها بشكل واسع من دون الإشارة لعدم صحّتها.

وعند العودة لأصل الصورة، تبيّن أنها مأخوذة من وثيقة زفاف "شاشماز"، لكن جرى قصّها وإظهار الختم على طرفها؛ للإيحاء كما لو كانت صورة جواز سفر.

و"نجاتي شاشماز" هو ممثل تركي، وقد اشتهر بشخصيّة مراد علمدار، الذي ذاع صيته في أفلام التشويق والحركة، ولربما ربطَ البعض بين البُعد الخياليّ للشخصية وبين الشائعة التي راجت عنه، ما أسهم في مزيد من انتشارها.

رابط المادة الأصلية

تحقق

تحقق